الأربعاء، سبتمبر 28، 2011

كلنا مع عبير موسى


سألني بعض الأصدقاء  عن سببي مؤازرتي  للسيدة عبير موسى مع أني لست من حزب التجمع ولا اعرفها مباشرة .خلاصة الحكاية إني ساندتها على الفيسبوك لان الكره والحقد   في حقها من بعض التونسيين لكونها كانت مسؤولة في حزب ذهب في خبر كان. و وساندتها لكونها امرأة   تونسية الجنسية ومن نخوة التونسي انه لايهين المرأة أنا تعاطفت معها فقط من منطلق كونها امرأة فقدت سلطتها وتحولت إلى مجرّد مواطنة برتبة مسؤولة سابقة في حزب.ساندتها وسوف أبقى أساندها لأنها لامرأة تقف لأوّل مرة أمام القضاء كمتهمة في قضية عنف من  بعد أفراد المجتمع بعد أن كانت في موقع الدفاع عن الآخرين بوصفها محامية .. أقول لكم  الحق بالله عليكم لو كانت الأستاذة عبير آمك أو أختك أو  بنتك ماذا كان موقفك يا تونسي/ فيق يا تونسي 


هنا اخر ما قرأت لأستاذة عبير موسى

السبت، سبتمبر 17، 2011

أتعهد بتمرر هذه الرسالة حبا لي تونس الخضراء

http://www.slideshare.net/abderraoufabdeslem1/abir-moussi
أتعهد للعيش في بلد حر وديمقراطي وحماية و أعمار بلدي تونس و احترام 
 الآخرين وأفكارهم وحماية الأقلية واحترام الأغلبية.تحيى تونس الخضراء
I pledge to live in a free and democratic country in the protection and reconstruction of my Tunisia to my duties as citizens to protect my duties as citizens to respect others and their ideas to my duties as citizens to protect the minority share and respect the majority will lose 

أرجوا من كل زائر مدونتي هذه ومن الأصدقاء والاحباب أن ينشروا هذا الكلام وهذا الفيديو وشكرا
       

الأربعاء، سبتمبر 14، 2011

معطيات و إحصائيات حول الناخبين بولاية المنستير

تم توزيع مراكز الاقتراع في كامل التراب التونسي اعتمادا على نسبة الكثافة السكنية لكل معتمدية وكان نصيب معتمدية المكنين اكبر عدد من المكاتب في ولاية المنستير






السبت، سبتمبر 10، 2011

انتخابات مجلس التأسيسي في ولاية المنستير

 ****** Pour tous ceux qui ont la Tunisie dans leur cœur
             For all those who have their heart in Tunisia ************** 
      
                              . في هذا  الصباح الباكر تهطل علينا    
من السماء سعادة تشرق مع الشمس لتنير قلوبنا وليسكن الرب محبة تونس الخضراء في عقولنا احبك يا تونس  وقلبي ما عشق سواك.
نسيـت الهـوى إلا هــواك فـإنـه تغلغل في الأعمـاق و انسـاب فـي دمـي. .      
منذ  ساعة تحصلت من مصدر موثوق به على قائمات المرشحون للانتخابات مجلس التأسيسي عن ولاية المنستير  
لبناء تونس المستقبل لا بد من "التجمع" و "التكتل" من أجل "تجديد" المسار "التقدمي" و فتح "آفاق" لل"وطن" و "المبادرة" بعقد "مؤتمر من أجل الجمهورية" لتدارس سبل تحقيق "النهضة" الشاملة..
و" العمل" على "مجد" "العمال" نحو "الطليعة" و "بعث" "التنمية و الإصلاح" و "الإتحاد" من أجل "المستقبل" و "الوحدة الشعبية" في الفضاء "المغاربي" و بداية "التحرير" من النموذج "الليبرالي" و فرض "القطب الحداثي